منتديات قفصة
التسجيل يمكّنك من دخول كافة الأقسام و المساهمة فيها، و يتم تفعيل عضويتك بالعودة الي بريدك الإلكتروني والضغط على رابط التفعيل



 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لقد انفلت الحمار بأم عمرو فلا رجعت ولا رجع الحمار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 2826
تاريخ التسجيل : 24/01/2010

مُساهمةموضوع: لقد انفلت الحمار بأم عمرو فلا رجعت ولا رجع الحمار   السبت 9 أغسطس 2014 - 14:45

حكي عن الجــــاحظ أنه قال:
ألفت كتاباً في نوادر المعلمين ومـا هـم عليـه مـن التغفل ثم رجعتُ عن ذلك وعزمت على تقطيع ذلك الكتاب فدخلتُ يوماً مدينة فوجدتُ فيها معلماً في هيئة حسنة فسلمتُ  عليه فرد علىّ أحسن رد ، ورحب بي فجلستُ عنده وباحثته في القران فإذا هو ماهر فيه ، ثم فاتحته بالفقه والنحو وعلم المنقول وأشــعار العــرب فإذا هو كامل الأدب .
فقلت :
هذا والله مما يقوي عزمي على تقطيع الكتاب . قــــال : فكنتُ أختلف إليــه وأزوره  فجئتُ يوماً لزيارته فإذا بالكتاب مغلق ولم أجده فسألت عنه فقيل مات له ميت فحزن عليه وجلس في بيته للعزاء فذهبتُ إلى بيتــه وطرقتُ البــاب فخرجتْ إليّ جاريــة .
وقالت لي: ما تريد ؟
قلت : سيدك ! . . فدخلتْ وخرجتْ
ثم قالت: باسم الله ( أي تفضل) ، فدخلت إليه وإذا به جالس
فقلت : عظم الله أجرك لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة كل نفس ذائقة الموت
فعليك بالصبر ، ثم قلت له:
هذا الذي توفى لك ولدك ؟
قال : لا ،
قلت : فوالدك؟
قال: لا ،
قلت: فأمك ؟
قال: لا ،
قلت: فزوجتك؟
فال: لا ،
فقلت: وما هو منك ؟
قال : حبيبتي ،. . . فقلت في نفسي هذه أوّل المناحس. .
فقلت: سبحان الله النساء كثير وستجد غيرها ،
فقال : أتظن أني رأيتها ؟ . . . قلت في نفسي هذه منحسة ثانية ،
ثم قلت: وكيف عشقت من لم تر ؟
فقال: اعلم أني كنت جالساً في هذه المكان وأنا أنظر من الطاق إذ رأيت رجلاً عليه
برد وهو يقول :
يا أم عمـرو جزاك الله مكرمة . . ردي علـيّ فــؤادي أينما كانــا
لا تأخذيــن فــؤادي تلعبين بــه . . فكيف يلعب بالإنسان إنسانـــا
فقلتُ في نفسي لولا أن أم عمرو هذه ما في الدنيــا أحسن منها ما قيل فيها هذا
الشعر فعشقتها فلما كان منذ يومين مر ذلك الرجل بعينه وهو يقول :
لقد ذهب الحمـــار بأم عمرو . . فلا رجعت ولا رجع الحمــار
فعلمتُ أنها ماتت فحزنتُ ، وأغلقتُ المكتب ، وجلستُ في الدار .
فقلتُ (الكلام للجاحظ):
يا هذا إني كنتُ ألفت كتاباً في نوادركم يا معشر المعلمين وكنتُ حين صاحبتك
عزمت على تقطيعه والآن قــد قــويت عزمي على إبقائــه وأول مــا أبــدأ بك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://gafsajeune.ahlamontada.com
 
لقد انفلت الحمار بأم عمرو فلا رجعت ولا رجع الحمار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قفصة :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: